سبيل وكتاب نفيسة البيضا

سبيل وكتاب نفيسة البيضا

يعد سبيل نفيسة خاتون نموذج فريد لطرازالأسبلة في العصر العثماني الذي شاع فيه تشييد النساء للأسبلة التي خُصصت لشرب العامة في الطرقات. أنشأته نفيسة خاتون بنت عبد الله التي اشتهرت بالبيضا، وهو يقع بمنطقة الغورية بنهاية شارع المعز داخل باب زويلة ومواجهًا لجامع المؤيد شيخ. بني في عام 1211هـ / 1796م كما هو وارد على اللوح الرخامي أعلى الشباك الأوسط بالواجهة. بني السبيل على الطراز العثماني المميز حيث الواجهة المقوسة (نصف دائرية) التي تحتوي على ثلاث شبابيك معدنية ذات الزخارف المفرغة، وألحق بالسبيل كُتاب لتحفيظ القرآن الكريم لفقراء المسلمين، كُتب أعلى باب الدخول على اللوحة الرخامية:" قال النبي عليه السلام خيركم من تعلم القرآن وعلمه".

الموقع

الأحد

الإثنين

الثلاثاء

الأربعاء

الخميس

الجمعة

السبت

من

09:00 صباحا

إلى

05:00 مساء

ساعات العمل

أسعار التذاكر

الأجانب: كبار: 20 ج.م / طلبة: 10 ج.م المصريون/العرب: كبار: 10 ج.م / طلبة: 5 ج.م