جامع وسبيل سليمان أغا السلحدار

جامع وسبيل سليمان أغا السلحدار

تقع المجموعة المعمارية للأمير سليمان أغا السلحدار في شارع المعز لدين الله الفاطمي. أنشأها الأمير سليمان أغا السلحدار أحد أمراء محمد علي باشا في سنة 1255هـ/ 1839م، والذي جاء إلى مصر صغيرًا وأخذ يترقى في الوظائف حتى تولى السلحدارية "المسئول عن خزائن السلاح"، ولكثرة منشآته استطاع أن يحجز له مقعدًا بين الملوك العظام حيث قام بإنشاء مجموعة معمارية رائعة تضم سبيل وكتاب ومسجد ليس لهم مثيل في العمارة الإسلامية. تتكون المجموعة من جامع للصلاة، سبيل والذي كان مخصص لشرب العامة في الطرقات، كُتاب مجاور للسبيل.

وأهم مايميز المبنى واجهته الحجرية ذات الزخارف النباتية التي تعكس التأثر بفنون أوروبا في عصر النهضة، كما نجد الزخارف الرخامية والألوان الزيتية على الأسقف الخشبية ذات الطابع العثماني المتأثرة بالفنون الأوروبية فى تلك الفترة، وللجامع مئذنة تُرى من بداية شارع المعز وهي على الطراز العثماني تشبه القلم الرصاص، ومن مظاهر الإحسان في عمارة السبيل وجود مكان مخصص لشرب الحيوانات الأليفة.

الموقع

الأحد

الإثنين

الثلاثاء

الأربعاء

الخميس

الجمعة

السبت

من

09:00 صباحا

إلى

05:00 مساء

ساعات العمل