قبة الصالح نجم الدين أيوب

قبة الصالح نجم الدين أيوب

تقع في منطقة بين القصرين من شارع المعز لدين الله، يرجع تاريخ إنشائها  إلى عام ٦٤٨هـ/١٢٥٠م والتي شيدتها السلطانة شجر الدر زوجة الملك الصالح وذلك بعد وفاة زوجها خلال الحروب الصليبية في المنصورة، والذي دُفن في قلعة الروضة إلى أن اكتمل بناء القبة ونقل إليها.

وللقبة واجهة واحدة رئيسية بها مدخل على شارع المعز يعلوه لوحة عليها كتابات تشير إلى تاريخ وفاة الملك الصالح، وتميزت المقصورة الخشبية بداخل القبة تمثل نموذج فريد من نوعه للتحف الخشبية في العصر الأيوبي بزخارفها الكتابية المحيطه بها.

الموقع