الفعاليات

ظاهرة تعامد الشمس على قدس أقداس معبد الملك رمسيس الثاني

ظاهرة تعامد الشمس على قدس أقداس معبد الملك رمسيس الثاني

أبو سمبل
من
22 فبراير 2024 - 10:40 ص
إلى
22 فبراير 2025 - 11:02 ص
شهدت فجر اليوم منطقة آثار معبدي أبو سمبل، ظاهرة تعامد الشمس على قدس أقداس معبد الملك رمسيس الثاني. وهي ظاهرة فريدة تتكرر مرتين كل عام، يومي 22 أكتوبر و22 فبراير، وتجذب أنظار السائحين لها، حيث تُبرز عبقرية فلكية استثنائية تُظهر مدى إلمام المصريين القدماء بعلم الفلك والهندسة المعمارية.
وأثناء هذه الظاهرة، تتسلل أشعة الشمس داخل المعبد، لتصل إلى قدس الأقداس، لتشع بنورها على منصة عليها تمثال الملك رمسيس الثانى جالسًا وبجواره تماثيل المعبودات رع حور آختي، وآمون، وكذلك المعبود بتاح الذي لا تتعامد الشمس على وجهه حيث اعتبره المصري القديم معبود الظلام.